Thursday , 18 January 2018
Home » اماراتية » خلال 11 شهراً فقط تمكن (آروغيت) من انتزاع ألقاب مهمة

خلال 11 شهراً فقط تمكن (آروغيت) من انتزاع ألقاب مهمة

 

أهدت جائزة الستة ملايين دولار المخصصة للمركز الأول في شوط كأس دبي العالمي للخيول، الجواد «آروغيت» المملوك للأمير خالد بن عبدالله آل سعود، لقب أغنى جواد في تاريخ السباقات الأميركية برصيد 18 مليون دولار، وثاني أغنى حصان في تاريخ سباقات الخيل العالمية خلف الياباني «أرفيريا» صاحب الـ19 مليون دولار، وذلك بعد أن نجح «آروغيت» البالغ من العمر أربع سنوات، أول من أمس، في الظفر بلقبه الأول في الشوط التاسع والرئيس من أمسية كأس دبي العالمي على مضمار ميدان في دبي.

وينحدر «آروغيت» من نسل الفحل «أنبريدلس سونغ»، قبل أن يتم شراؤه من قبل الأمير خالد بن عبدالله آل سعود، في مزاد علني قبل ثلاث سنوات، بسعر لم يتعد 560 ألف دولار، لتوكل مهام تدريب الجواد إلى مزرعة «غودمونت» في الولايات المتحدة الأميركية، بإشراف المدرب الخبير بوب بافرت، الذي قاده على مدار الأشهر الـ11 الماضية لتحقيق ستة انتصارات متتالية في السباقات الأميركية، أبرزها «بريديرز كاب كلاسيك» و«بيغاسوس» الأميركيان الشهيران، قبل أن يتوجه الجواد إلى دبي لحصد انتصاره السابع في سباقات الخيل العالمي، ورفع إجمالي رصيده إلى 18 مليون دولار.

وقال المدرب الأميركي بوب بافرت لـ«الإمارات اليوم» إن «الفوز في كأس دبي العالمي أكد مرة جديدة أن الجواد (آروغيت) أحد أعظم الخيول بتاريخ السباقات الأميركية، خصوصاً أن الجواد لايزال أمامه سنوات من العطاء كفيلة بتحطيم مزيد من الأرقام القياسية».

وأضاف: «خلال 11 شهراً فقط تمكن (آروغيت) من انتزاع ألقاب مهمة للغاية، سواء على صعيد السباقات الأميركية، أو في تجربته الأولى خارج أميركا، وتحديداً في دبي التي تعد أمسيتها بصورة عامة وشوطها الرئيس واحداً من أهم السباقات على الخارطة الدولية».

وأكمل: «بكل تأكيد سيحظى الجواد بفرص إضافية للسير قدماً على خطى (فرانكل)، الحصان الأعلى تصنيفاً على العالم، ويتجاوز الأسطورة (أميركان فيروه) الذي توليت تدريبه في السنوات الأخيرة وحققت معه تسعة انتصارات باهرة، خصوصاً على صعيد لقب التاج الثلاثي للسباقات الأميركية في عامه الأخير 2015، إلا أن الفارق أن (فيروه) أبقى إنجازاته محصورة في السباقات الأميركية، مقارنة بـ(آروغيت) الذي أثبت قدرته على الفوز داخل سباقات أميركا وخارجها».

وعن سير السباق في دبي، ومدى القلق الذي بدا واضحاً خلال المراحل الأولى، قال بافرت: «خلال النصف الأول من الشوط شعرت بأن الخسارة قادمة لا محالة، إذ أبدى (آروغيت) أداءً مغايراً للأسلوب الذي يشتهر به المتمثل في الضغط منذ البداية، خصوصاً أنه مع منتصف الشوط كان بالمركز الأخير، قبل أن تبدأ الآمال بالظهور مع دخول الجياد الخط المستقيم، وتحديداً في الأمتار الـ600 الأخيرة، بعد أن بدأ الجواد تجاوز منافسيه، والتوجه نحو خط النهاية والفوز».

وتابع: «صعبت الأمطار مهمة الفوز بكل تأكيد، خصوصاً أن الأرضية الترابية أصبحت أكثر ثقلاً جراء الأمطار، وهو ما فرض تحديات كبيرة على الجياد، إلا أنني في نهاية المطاف سعيد بهذا الفوز الذي يعد الثالث لي في كأس دبي العالمي، والأول على مضمار ميدان، عقب لقبين حققتهما سابقاً على مضمار ند الشبا القديم مع الجوادين سيلفر شارم عام 1998، وكابتن سيتف في نسخة 2001».

وأضاف: «من الرائع أن ينجح (آروغيت) في السير قدماً على خطى (فرانكل)، خصوصاً أن كلا الجوادين تعود ملكيتهما للأمير خالد بن عبدالله آل سعود، مع العلم أن (فرانكل) حقق انتصارات باهرة جاء أبرزها في السباقات البريطانية».

واختتم: «رغم أنني قدت (أميركان فيروه) إلى إنجاز اللقب الثلاثي، ولطالما وصفته بالحصان الأعظم في سباقات الخيل، فإن فوز (آروغيت) اليوم يمنحه بالفعل لقب أعظم جواد في تاريخ الخيل على العالم».

وتعد أمسية كأس دبي العالمي بجوائزه البالغة 30 مليون دولار الأغنى على صعيد سباقات الخيل في العالم، خصوصاً شوطه التاسع والرئيس «كأس دبي العالمي» البالغ إجمالي جوائزه 10 ملايين دولار، والذي لعبت جائزته السخية للمركز الأول البالغة ستة ملايين دولار، وللعام الثاني على التوالي، دوراً في إهداء الجواد الفائز لقب أغنى الجياد في تاريخ السباقات الأميركية، خصوصاً أن بطل نسخة العام الماضي «كاليفورنيا كروم» قد اعتزل أخيراً بإجمالي جوائز بلغت 14 مليوناً و752 ألف دولار.

الخيول الـ10 الأكثر فوزاً بالجوائز المالية

1ـ الجواد الياباني «أرفيريا»: 19 مليوناً و5 آلاف و276 دولاراً.

2ـ الجواد السعودي «آروغيت»: 18 مليوناً و84 ألفاً و600 دولار.

3ـ الجواد الياباني «بوينا فيستا»: 17 مليوناً و18 ألفاً و548 دولاراً.

4ـ الجواد الياباني «تي إم أوبيرا أو»: 16 مليوناً و200 ألف و337 دولاراً.

5ـ الجواد الياباني «جينتلدوم»: 15 مليوناً و978 ألفاً و754 دولاراً.

6ـ الجواد الياباني «غولد شيب»: 15 مليوناً و40 ألفاً و217 دولاراً.

7ـ الجواد الأميركي «كاليفورنيا كروم»: 14 مليوناً و752 ألفاً و650 دولاراً.

8ـ الجواد الياباني «فودكا»: 13 مليوناً و147 ألفاً و827 دولاراً.

9ـ الفرس اليابانية «فيكتوار بيسا»: 12 مليوناً و891 ألفاً و734 دولاراً.

10ـ الجواد الياباني «دييب إيمباكت»: 12 مليوناً و825 ألفاً و285 دولاراً.

About emaratiya

Check Also

أفراح الكتبي في الذيد

قام سعيد علي سهيل الخاصوني الكتبي، حفل استقبال بمناسبة زفاف نجله سالم إلى كريمة سلطان …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *