Tuesday , 16 January 2018
Home » اماراتية » عشاق الموسيقى في أبوظبي

عشاق الموسيقى في أبوظبي

 

music

بعد سنوات من الحلم، استطاع ياسر حسن سالم، أن يحقق حلمه في إيجاد مكان يجمع كل التخصصات الموسيقية تحت سقف واحد، ويجمع كذلك عشاق الموسيقى من كل الجنسيات في أبوظبي، بافتتاحه «معهد ميوزك هاوس للفن والموسيقى» في أبوظبي، الذي يعد المكان الأول من نوعه المجهز بكل ما يحتاج إليه محبو الموسيقى.

وأوضح ياسر سالم أن هناك معاهد مختلفة في أبوظبي لتعليم الموسيقى، ولكن غالباً ما يهتم كل منها بآلة واحدة، ولذلك يتميز «معهد ميوزك هاوس» عن المعاهد الأخرى بأنه لا يقتصر على الاهتمام بنوع واحد من الآلات الموسيقية، بل يقدم لرواده فرصة تعلم العزف على أي آلة من الآلات الموسيقية، سواء الشرقية أو الغربية، مثل العود والغيتار والكمان والقانون والساكسفون، وتعلم الإيقاعات الشرقية والغربية من عمر أربع سنوات، وكذلك باكتشاف وتعليم مواهب الصوت والغناء.

وأشار سالم إلى أن كثيراً من الأسر باتت تهتم بتنمية مواهب أبنائها الفنية منذ الصغر، والعمل على صقلها والبحث عن وسائل للاستفادة من هذه المواهب، وهو ما ينعكس بوضوح في الإقبال الكبير الذي تجده برنامج المواهب الغنائية والفنية التي تعرض على القنوات الفضائية، والتي تستقطب مشاركات واسعة من مختلف الدول العربية، من الأعمار كافة، في المقابل تجد كثيرٌ من الأسر صعوبة في العثور على مكان يمكن أن تلحق أطفالها به لتعلم الموسيقى، وقضاء وقت مفيد خصوصاً خلال العطلة الصيفية، سواء لعدم وجود مكان يستقبل كل الأعمار ويقدم خدمات مختلفة، أو لارتفاع التكلفة المادية خصوصاً إذا كان هناك أكثر من طفل في الأسرة، ولذلك جاءت فكرة المعهد لتقدم حلاً مناسباً لهذه الأسر.

وأشار إلى أن المعهد لا يهتم فقط بالأطفال والهواة، لكنه يوفر للمحترفين استديو تسجيل احترافياً، وصالة مغلقة عازلة للصوت لتدريب الفرق الموسيقية مع إمكانية تسجيل الصورة والصوت.

وهو ما يستقطب العديد من فرق الشباب من جنسيات مختلفة، التي تجد صعوبة في إيجاد مكان مناسب للتدريب أو لتسجيل أعمالها.

About emaratiya

Check Also

«أم!».. الفيلم الأكثر جنوناً في مسيرة ديرين أرونوفسكي

    فيلم !Mother أو «أم!» مع علامة التعجب، لصانع الأفلام الأميركي ديرين أرونوفسكي، هو …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *