الأحد , 25 يونيو 2017
الرئيسية » اماراتية » اللجنة الأولمبية: الدمج ستظهر نتائجه في المستقبل القريب

اللجنة الأولمبية: الدمج ستظهر نتائجه في المستقبل القريب

main

أشادت اللجنة الأولمبية الوطنية بقرار دمج «نادي الشباب العربي الرياضي» و«نادي دبي الثقافي الرياضي» مع «النادي الأهلي الرياضي» في كيان واحد يحمل اسم «نادي شباب الأهلي – دبي»، في ظل وجود أسماء لها تاريخها في كرة القدم الإماراتية، اقترن تاريخها ومشوارها الحافل بالنجاح والازدهار على المستويات كافة.

وقال الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية بالإنابة المهندس داوود الهاجري، إن قرار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بدمج الأندية سيحدث نقلة كبيرة في عملها سواء من الناحية الرياضية أو الاستثمارية، بما يعود بالفائدة المرجوة على القطاع الرياضي بأكمله.

وأضاف أن دمج الأندية الثلاثة في كيان واحد سيمنحها قوة كبيرة في ظل حجم الإمكانات الذي سينتج عن ذلك الانضمام، لتصبح من أقوى الأندية الرياضية الموجودة على الساحة في ظل رئاسة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، كنائب أول للرئيس، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، كنائب ثان، ما يحقق الفائدة المرجوة من وراء ذلك، نظراً لما تتمتع به تلك الإدارة من خبرات متراكمة في قطاع الرياضة.

واعتبر أن قرار الدمج ستظهر نتائجه في المستقبل القريب لاسيما أنه نابع من رؤية ثاقبة وعقلية فريدة تتعامل مع الأمور بطريقة مختلفة، فعندما أصدر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، هذا القرار وضع أمامه معايير تتعلق بتطوير وتعزيز مجالات العمل الرياضي من خلال الاستفادة من مصادر قوته التي تجمع بين النواحي الرياضية والاقتصادية وكذلك الاستثمارية في إطار واحد للوصول إلى الأهداف والغايات المنشودة.

ويتطلع الشارع الرياضي إلى تحقيق نتائج مميزة في الموسم المقبل تدفع الأندية المدمجة للمنافسة في الألقاب والمضي قدماً في تحقيق الأهداف المطلوبة بما يتناسب مع حجم طموحات الجماهير.

عن emaratiya

شاهد أيضاً

h4

الأميرة هيا بنت الحسين تدعو زعماء العالم للاقتداء بحكومة الإمارات

دعت الأميرة هيا بنت الحسين زعماء العالم إلى العمل بجدية أكبر لإنهاء الأزمة السياسية في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *