Thursday , 26 April 2018
Home » اماراتية » الصحة تحذر الجمهور من إعلانات مضللة عبر وسائل التواصل الإجتماعي

الصحة تحذر الجمهور من إعلانات مضللة عبر وسائل التواصل الإجتماعي

2909500315حذرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الجمهور من الإلتفات للإعلانات المضللة التي يتم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتي تروج لعلاجات طبيعية لمختلف أنواع الأمراض وبالتحديد مرض السرطان.

وقال وكيل وزارة الصحة المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص نائب رئيس اللجنة العليا للتسجيل والتسعيرة الدوائية، الدكتور أمين الاميري، إنه لوحظ مؤخرا تداول رسائل نصية كإعلان هام إلى جميع مرضى السرطان في دولة الإمارات ودول الخليج العربي مفاده توافر علاج من الأعشاب الطبيعية يقضي على مرض السرطان ويؤكد أن هذا العلاج الطبيعي حقق نجاحا كبيرا داخل الإمارات ودون مضاعفات.

وأضاف إن وزارة الصحة ووقاية المجتمع تؤكد أن مثل هذه الإعلانات المغرضة المضللة لها أبعاد صحية خطيرة حيث يوجد حوالي 200 نوع مختلف من أمراض السرطان المكتشفة حتى الآن على مستوى العالم وهناك المئات من الأدوية الكيميائية والبيولوجية لعلاج مختلف أنواع السرطان ويختص كل دواء بمرض سرطان معين، لافتا إلى عدم وجود دواء معتمد عالميا يعالج كل أنواع السرطان وأكد أن العلاج الطبيعي المزعوم مضلل للناس.

و شدد الأميري على ضرورة عدم تصديق مثل هذه الإعلانات المضللة وعدم إرسالها للآخرين عند تسلمها بل يجب إبلاغ الجهات الصحية عن مثل هذه الجرائم التي يعاقب عليها القانون .. مؤكدا أن استخدام أي منتج غير معتمد عالميا له أضرار خطيرة على صحة الإنسان وقد تؤدي مضاعفاته إلى الوفاة أحيانا.

ولفت إلى أن الوزارة تقوم بإبلاغ السلطات المختصة بالدولة كإدارة الشرطة والنيابة العامة لإتخاذ الاجراءات القانونية ضد من يبيع أو يروج أو يجلب مثل هذه المنتجات وتخاطب هيئة تنظيم الإتصالات بصورة مباشرة لحجب المواقع الإلكترونية التي تروج لهذه المنتجات بصفة غير قانونية وأكد أسبقية دولة الإمارات في إصدار نظام الإعلانات الصحية على مستوى المنطقة بقرار مجلس الوزراء بشأن نظام الإعلانات الصحية حيث تشير المادة الثالثة من ذات القرار إلى أنه لايجوز لأي شخص طبيعي أو إعتباري الإعلان أو الترويج لبيع المنتجات ذات العلاقة بأي منتج طبيعي دون ترخيص من الوزارة.

وذكر أن الاعلانات الصحية على مواقع التواصل الاجتماعي تخضع لقرار صادر من مجلس الوزراء يؤكد ضرورة الحصول على ترخيص من وزارة الصحة ووقاية المجتمع، مشيرا إلى أن مبادرة اليقظة الصحية من خلال بوابة “طمني” على الموقع الرسمي للوزارة تشمل تعليمات عن السلامة الدوائية وتحذيرات من الأدوية المزيفة ويمكن البحث عن المنتجات الطبية سواء بالإسم العلمي أو الإسم التجاري لتظهر المعلومة المطلوبة مع وجود نماذج للإبلاغ عن الآثار الجانبية لأي من المنتجات الطبية الموجودة بالدولة.

وأوضح الأميري أن الجهات الرقابية في وزارة الصحة ووقاية المجتمع رصدت في الأيام القليلة الماضية العديد من المخالفات الإعلانية على مواقع التواصل الإجتماعي منها نشر اعلانات عن تقديم خدمات صحية وطبية بدون ترخيص من الوزارة تضمنت صورا خادشة للحياء ومخالفة للقيم الإسلامية والعادات والتقاليد علاوة على الترويج لمنتجات ومستحضرات غير مسجلة بالدولة مرفقة بإدعاءات غير حقيقية ومضللة داعيا أفراد المجتمع إلى أهمية الرجوع للوزارة للإستفسار والإبلاغ عن مثل هذه المنتجات المجهولة المصدر ما يعتبر مؤشرا على النتائج الإيجابية لحملات التوعية التي تواصلها الجهات الصحية الرسمية على الأصعدة كافة.

وأشار إلى وجود العديد من المخالفات الإعلانية التي تصدر عن شركات غير متخصصة بالمجالات الطبية والتي تروج لأدوية أو مكملات غذائية ذات ضرر على صحة الإنسان حيث رصدت إدارة التنظيم والتراخيص والإعلانات بالوزارة حوالي 719 مخالفة في هذا المجال، منوها إلى أن التجاوزات طالت جميع أنواع وسائل التواصل الاجتماعي ومنها “الانستغرام” الذي تم خلاله رصد 121 مخالفة العام الماضي.

وقال الأميري إن وزارة الصحة ووقاية المجتمع أصدرت عددا من التعاميم والتحذيرات لسحب عدد من المنتجات الخاصة بالضغف الجنسي وفقدان الوزن والتي تم رصدها مؤخرا عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *